الرئيسية » الاخبار » حفل على شرف المشاركين في تنظيم مراكز العطل و الترفيه للشباب لموسم الاصطياف 2017 و الطبعة الثالثة لدار الدزاير.

حفل على شرف المشاركين في تنظيم مراكز العطل و الترفيه للشباب لموسم الاصطياف 2017 و الطبعة الثالثة لدار الدزاير.

أشرف  وزير الشباب و الرياضة السيد الهادي ولد علي خلال سهرة أقيمت على شرف المنظمين للتظاهرتين الخاصتين  بمراكز العطل و الترفيه للشباب لموسم اصطياف 2017 و كذا الطبعة الثالثة من تظاهرة دار الدزاير و هذا يوم الأربعاء 06 سبتمبر 2017 بالقاعة البيضاوية للمركب الاولمبي محمد بوضياف .

الحفل حضره كل من وزير الداخلية و الجماعات المحلية و التهيئة الإقليمية ، السيدة وزيرة البيئة و الطاقات المتجددة ، السيد وزير النقل و الأشغال العمومية ، السيد والي ولاية الجزائر ، سفير دولة فلسطين ، و سفير الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية و ممثل اليونيسيف بالجزائر ، ممثلين عن المجتمع المدني و مؤسسات الدولة .

خلال مداخلته و تطبيقا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة الذي وجه رسالة بمناسبة ذكرى 05 جويلية أين  حث فيها على الحفاظ على الذاكرة الوطنية خاصة إلى الأجيال الصاعدة و التي تعتبر مصدر فخر  للوطنية. أمام هذه التحديات المختلفة عبر السيد وزير الشباب و الرياضة عن امتنانه لكل الجمعيات و المؤطرين الذين بفضلهم استطعنا أن نلبي حاجيات كل العائلات في اكتشاف الثروة و التراث المختلف و المتنوع التي تزخر به بلادنا كما تمكن حوالي 30.000 طفل قادم من ولايات الجنوب و الهضاب العليا و كذا المناطق النائية من قضاء إقامة رائعة تغمرها المحبة و الفرح في مختلف مراكز العطل و الترفيه للشباب  و كذا تبادل المعارف و الثقافات.

كما أضاف السيد الوزير انه بفضل هذه البرامج والنشاطات المختلفة الموجهة لفائدة الأطفال من مختلف ولايات الوطن  في موسم اصطياف 2017 قد أضفت جوا من المرح و النشاط في مجال العمل الجواري ، التسلية و الترفيه كما دعا السيد الوزير كل المشاركين بمواصلة كل الإجراءات خلال العودة إلى ولاياتهم بالالتحاق بمؤسساتنا و إثراء و إفادة كل الشباب بالنشاطات التي استفادوا منها في الشمال.

كما لم يفوت السيد الوزير هذه الفرصة لتقديم تمنياته الخالصة لكل المتمدرسين و الطلبة بعودة مدرسية موفقة ملؤها النجاح و التوفيق.

و خلال هذا الحفل أصر المنظمون لهاتين التظاهرتين بتقديم رسالة عرفان و محبة لفخامة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة على كل المجهودات التي بذلها خدمة لترقية الشباب والطفولة.