0
0
0
s2smodern

قام وزير الشباب و الرياضة السيد سليم رؤوف برناوي يوم الاربعاء 04 سبتمبر 2019 ، بزيارة عمل قادته الى ولاية الوادي اين اكد "إلزامية توجيه المنشآت الرياضية لتأطير الشباب في مختلف الأنشطة الرياضية لما لها من دور في " تربية" هذه الفئة من خلال صقل المواهب البدنية والفكرية".

وابرز السيد الوزير في لقاء صحفي أهمية الأنشطة الرياضية التي تمارس داخل هذه المرافق الرياضية والشبابية المستحدثة في تجسيد ثلاثية " التأطير ، التربية والبيداغوجيا" الرياضية.

وأشار السيد الوزير ان التربية الرياضية في أوقات الفراغ خارج المدرسة  لاسيما الموجهة للنشء الصاعد تساهم الى حد بعيد في تحقيق تكوين تربوي وبيداغوجي سليم للمتمدرسين بالمؤسسات التربوية التعلمية. ولهذا دعا القائمين على قطاع الشباب والرياضة الى ضرورة تسخير المنشآت الرياضية والشبانية لفائدة فئة المتمدرسين باعتبار ان التربية الرياضية تعنى اساسا بالاستغلال الأمثل لأوقات الشباب خارج المدرسة في صقل المواهب وتنمية القدرات الذاتية الإيجابية.

تفقد ايضا السيد الوزير بعدها مسبح نصف أولمبي  باسم الشهيد بن عمر احد ببليدية البياضة

( التي تبعد 07 كلم عن مقر عاصمة الولاية) وأكد على أهمية الصيانة المستمرة للمرافق الرياضية وحسن استغلالها من خلال تمكين الشباب من مهارات السباحة نظرا لاهمية هذا النشاط الرياضي .

كما دشن  السيد الوزير بنفس البلدية المركب الجواري الرياضي باسم الشهيد عبد الحميد ذياب أين تلقى عرضا عن مختلف أنشطة الأندية الرياضية التي حققت نتائج مبهرة في مسارها الرياضي والإمكانيات السياحية التي تزخر بها المنطقة، كما زار معرضا للألبسة التقليدية لمنطقة " سوف" وطاف بمختلف نوادي هذا المرفق الشباني.

 

 

  

  

 

 
المزرعة النموذجية إبتكار علمي شبابي يسهل مهمة الفلاح      

شاهد كل الفيديوهات

الأخبار باستمرار