كرّم وزير الشباب والرياضة، سيد علي خالدي يوم السبت بمقر دائرته الوزارية، عددا من رياضيي ذوي الاحتياجات الخاصة المتأهلين الى الالعاب البرالمبية-2020 طوكيو 2020 و المتوجين مؤخرا باللقب الافريقي.

وحضر حفل التكريم -المتزامن  مع الاحتفال باليوم الوطني لذوي الاحتياجات الخاصة- بالإضافة الى وزير القطاع ، وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية ابراهيم بومزار ونورالدين مرسلي  كاتب دولة مكلف برياضة النخبة .

وتأهل المنتخب الجزائري لكرة السلة على الكراسي الى الالعاب البرالمبية-2020 عقب تتويجه مؤخرا بالدورة التي جرت بجنوب افريقيا، فيما توج المنتخبان الجزائريان (رجال وسيدات) لكرة الجرس بالتاج الافريقي بمدينة بور سعيد ( مصر)، لكنهما لم يتأهلا بعد الى الالعاب البرالمبية طوكيو-2020، بعد مشاركة ثلاثة منتخبات افريقية فقط في البطولة بينما قانون المنافسة يشترط مشاركة اربعة على الاقل.

واستغل ابطال افريقيا هذه المناسبة لطرح العديد من الانشغالات على وزير القطاع التي تعيق -حسبهم- نشاطهم الرياضي اليومي وتحضيراتهم للاستحقاقات الرياضية المهمة على غرار الالعاب البرالمبية المقررة هذه  الصائفة بطوكيو(اليابان) .

وبعد ان استمع الوزير لمجمل "الاهتمامات الرياضية المحلية" لهذه الفئة، تعهد امامهم بإيجاد حلول مناسبة بالتنسيق مع السلطات المحلية ، تسهل لهم التدريبات والتحضيرات لمختلف المواعيد."

وصرح سيد علي خالدي  عقب تكريم الرياضيين: " تشرفت بتكريم هؤلاء الرياضيين من ذوي الهمم العالية ، نظير النتائج الايجابية التي حققوها والتأهل الى البرالمبياد " .

واضاف:" هم مصدر فخر واعتزاز الجزائر ، نستلهم منهم قوة العزيمة والاصرار ورفع التحدي وسيجدون لدى الحكومة الدعم المطلق."

من جهته، قال كاتب الدولة مكلف برياضة النخبة، هذا التكريم سيكون " دافعا وحافزا لهذه الفئة في المنافسات المقبلة . هؤلاء هم قدوة للأجيال ورمز من رموز الوطن. سنساعدهم لبلوغ درجات مرموقة ."

وتابع : "هذه الرياضة شرّفت واعطت الكثير للجزائر وتاريخها هو عبرة للأجيال، نتمنى لهم التوفيق والنجاح في قادم المواعيد الرياضية".

كما قدم قائد فريق منتخب كرة الجرس محمد مقران  تشكراته الخالصة لوزير الشباب والرياضة نظير هذا التكريم المتزامن مع الاحتفال باليوم الوطني لذوي الاحتياجات الخاصة ."

وذكر بطل افريقيا  ان هذه "الالتفاتة جاءت في وقتها  لطرح العديد من الانشغالات الرياضية للمسؤول الاول على القطاع  "، مشيرا الى ان "اهم  مشكل تصادف هذه الفئة في الوقت  الحالي هو الجانب المتعلق بالتحضيرات للبرالمبياد المبرمجة هذه الصائفة."

 
المزرعة النموذجية إبتكار علمي شبابي يسهل مهمة الفلاح      

شاهد كل الفيديوهات

الأخبار باستمرار