قرر الوزير الأول, السيد عبد العزيز جراد, بعد استشارة اللجنة العلمية والسلطة الصحية حول تطور الوضعية الوبائية المرتبطة بكورونا فيروس (كوفيد-19), وبعد موافقة السيد رئيس الجمهورية, إلى تمديد العمل بنظام الحجر الجزئي المنزلي ابتداء من يوم السبت 30 مايو إلى غاية يوم السبت 13 جوان 2020, فيما تقرر رفعه كليا عن أربع ولايات, حسب ما افاد به يوم الخميس بيان لمصالح الوزير الاول.

وجاء في البيان: "لقد خلص الوزير الأول، السيد عبد العزيز جراد، بعد استشارة اللجنة العلمية والسلطة الصحية حول تطور الوضعية الوبائية المرتبطة بكورونا فيروس (كوفيد-19)، وبعد موافقة السيد رئيس الجمهورية، إلى اتخاذ القرارات الآتية :

- الرفع الكلي للحجر الصحي على ولايات سعيدة، وتندوف، وإليزي، وتمنراست.

وجدير بالذكر أن مُبرر هذا القرار يكمن في النتائج الإيجابية التي سجلت من حيث الـمؤشرين التاليين: استقرار عدد الحالات الجديدة التي تم إحصاؤها خلال فارق زمني مدته خمسة عشر (15) يوما (11 ماي و 26 ماي 2020)، معدل التكاثر الأساسي في هذه الولايات الأربع الذي يقل عن 1 ، علما أنه في حالة العدوى الكبيرة، فإن معدل هذا التكاثر يزيد عن 3".

كما تجدر الإشارة إلى أن هذين الـمؤشرين يشكلان هدفا يمكن أن تحققه ولايات أخرى وفق درجة الامتثال للقواعد والتوصيات الصحية.

وسيكون هذا الإجراء للرفع الكلي للحجر الصحي مرفوقا بالإبقاء على نظام التأطير الصحي الصارم على مستوى هذه الولايات مع تعزيز الـمراقبة الصحية على مستوى نقاط الدخول والقيام في حالة انتقال العدوى، بالبحث الفعال والتلقائي للأشخاص الحاملين للعدوى، بهدف كسر سلسلة انتقال فيروس كورونا ــ كوفيد19، بسرعة، كما جرت العادة منذ بداية الجائحة.

 
المزرعة النموذجية إبتكار علمي شبابي يسهل مهمة الفلاح      

شاهد كل الفيديوهات

الأخبار باستمرار