في إطار سلسلة مشاورات المخطط الوطني للشباب و في سياق إثراء مسودة الدستور، أشرف يوم السبت 20 جوان 2020 وزير الشباب و الرياضة على المراسيم الرسمية لاستلام مقترحات صفوة من الجمعيات الشبانية الوطنية و المحلية من مختلف ربوع الوطن، تتويجا لمسار دؤوب من التنسيق و التشاور بين الوزارة و عينة من الحركة الجمعوية الشبانية.

يشكل هذا اللقاء محطة من محطات المقاربة التشاورية المتكاملة و متعددة القنوات التي يقوم عليها المخطط الوطني للشباب و التي تشمل، بالإضافة إلى المنتدى الرقمي للشباب الجزائري، الذي يعد فضاء مبتكرا للتفاعل مع الشباب عبر تقنيات التحاور عن بعد، جملة من الدورات الاستشارية مع الشباب و الحركة الجمعوية الشبانية، حيث يقوم المخطط على إدراج الشباب ليس في تنفيذه فحسب وإنما أيضا في تصوره و إعداده و صياغته، باعتبار الشاب أكثر من كونه المستفيد من السياسات الموجهة له، الفاعل الأول في بلورتها.

كما يتوافق هذا المسعى التشاركي مع عملية إثراء مسودة الدستور التي تنص صراحة، و لأول مرة، على عمل الدولة على توفير الشروط الكفيلة بتشجيع الشباب على المشاركة في الحياة العامة و مساهمتهم في تسيير الشؤون العمومية.

  

 

 

 

 
المزرعة النموذجية إبتكار علمي شبابي يسهل مهمة الفلاح      

شاهد كل الفيديوهات

الأخبار باستمرار