بمناسبة الاحتفال باليوم الدولي للشباب، الذي يصادف الثاني عشر من أوت لكل سنة والذي يحمل هذا العام شعار " مشاركة الشباب في المجتمع على الأصعدة المحلية والوطنية و الدولية"، أشرف اليوم وزير الشباب و الرياضة، السيد سيد علي خالدي،على تدشين أول مركز جزائري لتنمية الشباب بدار الشباب زغرور أعمر بعين البنيان.

يندرج هذا المركز الذي أُسِّس بالشراكة مع الحركة الجمعوية الشبانية ضمن مقاربة تشاركية متكاملة تشمل، إلى جانب التسيير التشاركي لدور الشباب،المنتدى الرقمي للشباب الجزائري وجملة من الدورات الاستشارية مع الشباب والجمعيات الشبانية، التي تهدف كلها إلى جعل الشباب الفاعل الأول في تصور وإعداد وتنفيذ المخطط الوطني للشباب و الشريك الأساسي في السياسات العمومية الخاصة بهم.

حيث يعمل مركز تنمية الشباب على تكوين و تعزيز قدرات الشباب والجمعيات الشبانية لاسيما في مجالات التنظيم الجمعوي و تسيير المشاريع و المشاركة في الحياة العامة.

كما يشكل هذا المركز النموذجي قوة اقتراح و أداة مثلى لتنفيذ و تقييم السياسات و البرامج العمومية الخاصة بالشباب.

 

   

  

 

ملخص النشاطات و الحمالات التحسيسية عبر الشواطئ

لمديرية الشباب و الرياضة لولاية  تلمسان  

شاهد كل الفيديوهات

 

 

الأخبار باستمرار