قام  يوم الجمعة 21 اوت 2020، وزير الشباب و الرياضة، السيد سيد علي خالدي رفقة كاتبة الدولة المكلفة برياضة النخبة، السيدة سليمة سواكري بزيارة عمل و تفقد قادته إلى ولاية تمنراست .

حيث عاين السيد الوزير و السيدة كاتبة الدولة المكلفة برياضة النخبة رفقة  والي ولاية تمنراست، السيد دومي الجيلالي و كذا السلطات المحلية ،المدنية و العسكرية للولاية خلال هذه الزيارة الميدانية حضيرة المنشآت الرياضية و الشبانية بالولاية و  تم اللقاء بممثلي المجتمع المدني و الحركة الجمعوية الشبانية في إطار مشاورات المخطط الوطني للشباب.

وقدا تفقد الوفد الوزاري مشروعي انجاز مسبح شبه أولمبي و قاعة متعددة الرياضيات بحي أدريان بتمنراست حيث كانت هذه الخرجة الميدانية فرصة للقاء عدد من المواهب الرياضية الشابة في عدة تخصصات رياضية و الاستماع لانشغالاتهم و تقاسم طموحاتهم.وخلال زيارة مخيم الشباب لادريان بتمنراست، أسدى السيد وزير الشباب و الرياضة، تعليمات من أجل إعادة تأهيل هذه المنشأة الشبانية الهامة بما يضمن الاستقبال الأمثل لاطفالنا و شبابنا.

كما دشن السيد الوزير رفقة كاتبة الدولة المكلفة برياضة النخبة، ملعبا جواريا مكيفا بالعشب الاصطناعي بحي السلام بتمنراست ، وقد أكد السيد  الوزيرعلى هامش معاينته لبعض المنشآت الشبانية و الرياضية بهذه الولاية بأن "المواهب الرياضية الشابة و كذا المنشآت الرياضية النوعية التي تزخر بها الولاية تؤهلها لتكون قطب تطوير رياضي بامتياز لاسيما بالنظر إلى ميزاتها التنافسية الرياضية".

و قد أعلن السيد الوزير بأن الوزارة بصدد اعداد بطاقة رياضية وطنية تأخذ في الحسبان القدرات الرياضية الكامنة و الميزات التنافسية لكل ولاية من شأنها أن تشكل أداة مثلى في توجيه سياسات القطاع في المجال الرياضي.

وقد أسدى أيضا تعليمات لاسراع وتيرة انجاز المنشآت الشبانية و الرياضية بهذه الولاية و تسليمها في أقرب الآجال حتى يتسنى لشباب المنطقة من الانتفاع منها.

و قد ألح السيد الوزيرعلى ضرورة فتح كل المنشآت الشبانية و الرياضية المغلقة بسبب نقص التأطير و أعلن في هذا الصدد، عن استفادة الولاية من أكثر من 100 منصب مالي في إطار عقود الادماج المهني، تخصص لهذه المنشآت لكي يشرع أبناء و بنات المنطقة في الانتفاع منها.

 خلال هذه الزيارة إلتقى السيد الوزيربعينة من المجتمع المدني مكونة من 30 جمعية شبانية ممثلة ل 12 ولاية وولاية منتدبة من جنوب البلاد و ذلك في اطار مشاورات المخطط الوطني للشباب.

للعلم ، يندرج هذا اللقاء ضمن سلسلة المشاورات التي تنظمها وزارة الشباب و الرياضة لتفعيل مشاركة الشباب و المجتمع المدني الشباني في صياغة المخطط الوطني للشباب الذي من شأنه إعادة بناء الثقة بين هذه الفئة من المجتمع و مؤسسات الدولة، تعزيز مشاركتهم في الحياة العامة و كذا اقحامهم في مسار التنمية الشاملة للبلاد. حيث إستمع السيد الوزيرباهتمام للإقتراحات التي قدمها هؤلاء الشباب فيما يخص مبادرة سبل تعزيز مشاركة الشباب في الحياة العامة.

أما في ما يخص المخيمات الصيفية ، فقد تعهد السيد الوزير بالعمل على تسهيل تنقلهم إلى الولايات الساحلية و تجنيبهم مشقة الطريق باللجوء إلى وسائل النقل الجوي.

  

  

  

  

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ملخص النشاطات و الحمالات التحسيسية عبر الشواطئ

لمديرية الشباب و الرياضة لولاية  تلمسان  

شاهد كل الفيديوهات

 

 

الأخبار باستمرار