ترأس وزير الشباب والرياضة، السيد سيد علي خالدي الاجتماع التنسيقي لوزراء الرياضة للاتحاد الإفريقي حول دور الرياضة الإفريقية في مكافحة هذه الجائحة بمشاركة كاتبة الدولة المكلفة برياضة النخبة، السيدة سليمة سواكري، ممثلة للجزائر،  حيث تم استعراض التجربة الوطنية في مكافحة الجائحة و مساهمة الرياضة الوطنية في ذات المجال.

صادق وزراء الرياضة للاتحاد الإفريقي خلال الاجتماع التنسيقي الذي انعقد يوم الثلاثاء 25 أوت 2020 بالجزائر العاصمة عبر تقنية التحاضر عن بعد على جملة من التوصيات الرامية إلى تنسيق الجهود الإفريقية لتخفيف الآثار السلبية لأزمة وباء كورونا (كوفيد-19) على الرياضة.

ويندرج هذا الاجتماع ضمن جملة اللقاءات التنسيقية التي ينظمها الاتحاد الإفريقي منذ بداية أزمة كورونا، كان آخرها الاجتماع التشاوري لوزراء الشباب والرياضة الأفارقة حول انعكاسات وباء كوفيد-19 على الشباب الإفريقي والذي شارك فيه السيد وزير الشباب و الرياضة  بتاريخ 17 جوان 2020.

لقد شكل هذا الاجتماع فرصة لتبادل التجارب والخبرات الوطنية ذات الصلة و كذا لدراسة السبل و الوسائل الكفيلة بتخفيف وطأة الأزمة الصحية على الرياضة الإفريقية وجعل هذه الأخيرة رافدا لإعادة بعث النشاط الرياضي والحركية الاقتصادية والاجتماعية بعد الجائحة.

كما كان هذا اللقاء سانحة لإبراز التجارب الوطنية الناجحة على غرار التجربة الجزائرية و تجارب دول إفريقية أخرى و التي قد تشكل مرجعية للاتحاد الإفريقي في هذا المجال.