في إطار عملية استفتاء حول تعديل الدستور قام وزير الشباب و الرياضة السيد سيد علي خالدي  بواجبه الانتخابي و ذلك يوم الاحد 1 نوفمبر 2020 المصادف للذكرى 66 لاندلاع الثورة التحريرية.

مكاتب الاقتراع عرفت حركة ديناميكية عبر كل التراب الوطني منذ الساعات الاولى لصبيحة يوم 1 نوفمبر حيث فتحت المكاتب أبوابها على الساعة الثامنة صباحا لاستقبال 24 مليون ناخب جزائري للتصويت لمشروع  تعديل الدستور.

 

ملخص النشاطات و الحمالات التحسيسية عبر الشواطئ

لمديرية الشباب و الرياضة لولاية  تلمسان  

شاهد كل الفيديوهات

 

 

الأخبار باستمرار