سيشارك الفريق الوطني للكونغ فو ووشو، بثمانية مصارعين (صاندا وطاولو)، في الطبعة الــ8 لبطولة العالم 2022، التي ستحتضنها مدينة تانغرنغ (أندونيسيا)، الذي يعرف مشاركة 65 دولة وذلك ما بين 2 و11 ديسمبر المقبل بهدف تحسين حصاد مونديال 2018 من الميداليات، حسبما علم من الاتحاد الجزائري للاختصاص.

وصرح المدرب الوطني للووشو (صاندا)، اسماعين بن خرشي قائلا "نشارك بثمانية مصارعين شبان من فئتي (الأواسط والأشبال) في مونديال اندونيسيا، بطموح تحسين حصاد مونديال 2018 بالبرازيل الذي نلنا فيه ثلاث ميداليات برونزية".

وحسب ذات المتحدث، فإن الجزائر ستكون ممثلة في المونديال، بثلاثة مصارعين من الأواسط وثلاثة آخرين من الأشبال في مسابقات الصاندا واثنان في الطاولو، مؤكدا أن: "التشكيلة الوطنية تحذوها إرادة كبيرة هذه المرة من أجل التتويج وضمان على الأقل بطاقة مؤهلة للألعاب الاولمبية للشباب 2023 بداكار (السنغال) وهذا لأول مرة في تاريخ هذه الرياضة القتالية"، حيث سيضمن خلال هذا الموعد أصحاب المراتب الخمسة الأولى في كل فئة وزن تأشيرة التأهل لأولمبياد السنغال، الذي عرف انضمام الكونغ فو ووشو إلى منافساتها، راجيا أن تكون عملية سحب القرعة منصفة لرياضيينا حتى يجتازوا أدوار متقدمة ولما لا نيل ذهبية أو فضية في إحدى الفئات".

وعن غياب العنصر النسوي الجزائري في هذا الحدث الرياضي العالمي، أشار المدرب الوطني إلى أن "مستوى الفئات الشابة-إناث، لازال متواضعا.

وفيما يخص التحضير لموعد اندونيسيا، أجرى منتخبا الأواسط والأشبال أربع تربصات، منها اثنين انتقائيين، تحسبا لبطولة العالم-2022.

قائمة المصارعين المشاركين في موعد أندونيسيا: بقيادة المدربين الوطنيين اسماعين بن خرشي (صاندا) وبلال بلودنين (طاولو):

  • صاندا/أشبال: عبد الرحيم رضواني (-45 كلغ)، آدم صالحي (-48 كلغ)، محمد أيوب آيت حداد (-56 كلغ).
  • صاندا/أواسط: حمزة مخناش (-48 كلغ)، عبد الوهاب مراح (-52 كلغ) ومروان عبد المحسن عظيمي (-75 كلغ).
  • طاولو (أساليب)/أواسط: صابر أيوب العياضي وعلي ايت زروق.

 

 

 

 

ملخص النشاطات و الحمالات التحسيسية عبر الشواطئ

لمديرية الشباب و الرياضة لولاية  تلمسان  

شاهد كل الفيديوهات

 

 

الأخبار باستمرار