في اطار عصرنة الإدارة بما يتماشى مع تطور تكنولوجية المعلومات و الاتصالات أصبح لزاما و من الضروري رقمنة الإدارة لأهميتها في تطوير و تحسين الخدمة العمومية من خلال تسهيل المعاملات الإدارية و توفير الوقت و الجهد.

و في هذا السياق، أخذت وزارة الشباب والرياضة جملة من الإجراءات لتوفير الشروط المناسبة  لعصرنة إدارة القطاع والانتقال التدريجي من مرحلة التسيير الوثائقي إلى مرحلة التسيير الآلي الرقمي الذي يرتكز أساسا على الاستغلال الأمثل للتكنولوجيا المتطورة بهدف الارتقاء بالخدمات العمومية .

و تجسيدا لهذه المتطلبات، أمضى يوم الخميس 01 اكتوبر  2020 بمقر الادارة المركزية،  السيد الأمين العام لوزارة الشباب والرياضة و السيدة المديرة العامة لمؤسسة دعم و تطوير الرقمنة و بحضور إطارات الادارة المركزية و إطارات هذه المؤسسة على وثيقة تعد مشروع عمل يهدف إلى إنشاء إدارة إلكترونية تعمل على تحقيق خدمات أفضل لفائدة الشباب، الحركة الجمعوية الشبانية و الرياضية  وللمواطنين و المؤسسات مع استغلال أمثل لمصادر المعلومات، من خلال توظيف الموارد المادية و البشرية في إطار إلكتروني حديث لتحقيق المطالب المستهدفة و بالجودة المطلوبة.

و على هامش هذا اللقاء، تم تقديم عرض خاص بمراحل تحقيق هذا المشروع و تنصيب لجنة مكلفة بمتابعة هذا المشروع تضم اطارات من وزارة الشباب و الرياضة تسهر على العمل مع إطارات مؤسسة دعم و تطوير الرقمنة،  لتحقيق هذا المشروع في أجال تمتد الى مدى ثلاث سنوات و على مراحل. 

 

 
   

 

 

 

 

 

 

مشروع تحقيق نظام معلوماتي خاص بوزارة الشباب و الرياضة

 

 

ملخص النشاطات و الحمالات التحسيسية عبر الشواطئ

لمديرية الشباب و الرياضة لولاية  تلمسان  

شاهد كل الفيديوهات

 

 

الأخبار باستمرار